أراكَ إذا ما قلتَ قَولاً قَبِلتُه

أراكَ إذا ما قلتَ قَولاً قَبِلتُه

أراكَ إذا ما قلتَ قَولاً قَبِلتُه
المؤلف: صفي الدين الحلي



أراكَ إذا ما قلتَ قَولاً قَبِلتُه،
 
وليسَ لأقوالي إليك قبولُ
وما ذاكَ ألاَّ أنّ ظنكَ سيءٌ
 
بأهلِ الوفا، والظنّ فيك جميلُ
فكُنْ قائلاً قَولَ السّموألِ تائِهاً
 
بنفسكَ عجباً، وهو منك قليلُ
ونُنكِرُ إن شِئنا على النّاسِ قولهم،
 
ولا ينكرونَ القولَ حينَ نقولُ