أيا مَن ضاعَ فيهِ نَفيسُ عُمري

أيا مَن ضاعَ فيهِ نَفيسُ عُمري

أيا مَن ضاعَ فيهِ نَفيسُ عُمري
المؤلف: صفي الدين الحلي



أيا مَن ضاعَ فيهِ نَفيسُ عُمري،
 
وصبري بينَ إعراضٍ وبينِ
أراكَ ممثلاً بسوادِ قلبي،
 
فمن لي أن يراكَ سَوادُ عَيني؟