الفرق بين المراجعتين ل"البداية والنهاية/الجزء الحادي عشر/ثم دخلت سنة تسع وأربعين وثلاثمائة"

استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى
(استيراد تلقائي للمقالات)
 
(استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى)
{{رأسية
|عنوان=[[البداية والنهاية]] – [[البداية والنهاية/الجزء الحادي عشر|الجزء الحادي عشر]]
|مؤلف=ابن كثير
|باب= ثم دخلت سنة تسع وأربعين وثلاثمائة
|سابق= → [[../ثم دخلت سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة|ثم دخلت سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة]]
|لاحق= [[../ثم دخلت سنة خمسين وثلاثمائة|ثم دخلت سنة خمسين وثلاثمائة]] ←
|ملاحظات=
}}
{{نثر}}
{{عنوان|ثم دخلت سنة تسع وأربعين وثلاثمائة}}
 
فيها: ظهر رجل بأذربيجان من أولاد عيسى بن المكتفي بالله فلقب بالمتسجير بالله ودعا إلى الرضا من آل محمد، وذلك لفساد دولة المرزبان في ذلك الزمان، فاقتتلوا قتالا شديدا ثم انهزم أصحاب المستجير وأخذ أسيرا فمات، واضمحل أمره.