كل يوم لك بين واحتمال

كلَّ يومٍ لكَ بَينٌ واحتِمالْ

كلَّ يومٍ لكَ بَينٌ واحتِمالْ
المؤلف: سبط ابن التعاويذي



كلَّ يومٍ لكَ بَينٌ واحتِمالْ
 
وبِعادٌ عن حبيبٍ وزِيالْ
وَوُقُوفٍ فِي مَغَانٍ دُرَّسٍ
 
بانَ أهلوها وأطْلالٍ خَوالْ
مَا لِلَيْلاَتٍ تَقَضَّتْ بِالْحِمَى
 
مُقْمِرَاتٍ سَبَقَتْ تِلْكَ اللَّيَالْ
قَصُرَتْ أَمْسِ مَعَ الْوَصْلِ لَنَا
 
وَهِيَ الْيَوْمَ مَعَ الْهَجْرِ طِوَالْ
حَيْثُ حِيرَانُ الْغَضَا لِي جِيرَة ٌ
 
وَالنَّوَى مَا خَطَرَتْ مِنَّا بِبَالْ