وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا

وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا

وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا
المؤلف: إبراهيم المنذر



وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا
 
ذئاباً وقد أوليتهم كلّ ماليا
ولم أك أدري أنهّم يغدرون بي
 
وقد كنت في حبيّ لهم متفانيا
عن المتنبيّ حزت درساً حفظته
 
وأحللته في الصّدر إذ كان غاليا
خلقت وفياً لو رجعت إلى الصّبا
 
لفارقت شيبي موجع القلب باكيا
جميع الورى عندي سواء أجلّهم
 
وأخدم صحبي فيهم والأعاديا
يظلّ الفتى منّا كبيراً بنفسه
 
ولو جاءه الدّهر الخؤون معاديا