أعفى ذراعيه وأنحى على

أعفى ذراعيه وأنحى على

أعفى ذراعيه وأنحى على
المؤلف: البحتري



أَعْفَى ذِرَاعَيْهِ وأَنْحَى على
 
لِحْيَتِهِ بالنَّتْفِ يُحْفِيهَا
يَمْدَحُهُ الْقَوْمُ ويَهْجُوهُمُ
 
ما شَكَرَ النَّعْمَةَ هاجِيها
وَجَدْتُ أَشْعَارَكَ في هَجُوهِمْ
 
تَقْطُرُ مِن سَلْحٍ قَوَافِيهَا
قَائِلُهَا أَنتَ، وقَدْ أَفرَطَتْ
 
في نَتْنِهَا، أَمْ أَنتَ خَارِيهَا؟