افتح القائمة الرئيسية

ألم تَكُ قد منّيْتَني أيّها القَلبُ

ألم تَكُ قد منّيْتَني أيّها القَلبُ

ألم تَكُ قد منّيْتَني أيّها القَلبُ
المؤلف: ابن المعتز



ألم تَكُ قد منّيْتَني أيّها القَلبُ،
 
إذا فارقت شرّ فإنّك لا تَصبو
فقالَ: ظَنَنْتُ الحبّ يغلِبُه الفَتى،
 
هو الموتُ لكن قيل لي إنّه الحُبّ