الحمدُ للهٍ الذي

الحمدُ للهٍ الذي

الحمدُ للهٍ الذي
المؤلف: الهبل



الحمدُ للهٍ الذي
 
أصحَّ جسمي وشفى
قد كنتُ لولاَ فضله
 
من ألمي على شفا؛