الفرق بين المراجعتين ل"كتاب الأحكام الشرعية الكبرى/كتاب الصلاة/باب يمشي إلى الصلاة وعليه السكينة"

استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى
(استيراد تلقائي للمقالات)
 
(استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى)
 
{{رأسية
|عنوان=[[كتاب الأحكام الشرعية الكبرى]] – [[كتاب الأحكام الشرعية الكبرى/كتاب الصلاة|كتاب الصلاة]]
|مؤلف=عبد الحق الإشبيلي
|باب= باب يمشي إلى الصلاة وعليه السكينة
|سابق= → [[../باب النهي أن يشبك بين أصابعه إذا خرج إلى الصلاة|باب النهي أن يشبك بين أصابعه إذا خرج إلى الصلاة]]
|لاحق= [[../باب من خرج يريد الصلاة فوجد الناس قد صلوا|باب من خرج يريد الصلاة فوجد الناس قد صلوا]] ←
|ملاحظات=
}}
==باب يمشي إلى الصلاة وعليه السكينة==
 
مسلم: حدثني إسحاق بن منصور، أنا محمد بن المبارك الصوري، ثنا معاوية بن سلام، عن يحيى بن أبي كثير، أخبرني عبد الله بن أبي قتادة، أن أباه أخبره قال: " بينما نحن نصلي مع رسول الله {{صل}} فسمع جلبة فقال: ما شأنكم؟ قالوا: استعجلنا إلى الصلاة. قال: فلا تفعلوا، إذا أتيتم إلى الصلاة فعليكم السكينة، فما أدركتم فصلوا، وما سبقكم فأتموا ".