الفرق بين المراجعتين ل"البداية والنهاية/الجزء العاشر/ثم دخلت سنة إحدى ومائتين"

استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى
(استيراد تلقائي للمقالات)
 
(استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى)
{{رأسية
|عنوان=[[البداية والنهاية]] – [[البداية والنهاية/الجزء العاشر|الجزء العاشر]]
|مؤلف=ابن كثير
|باب= ثم دخلت سنة إحدى ومائتين
|سابق= → [[../ثم دخلت سنة مائتين من الهجرة|ثم دخلت سنة مائتين من الهجرة]]
|لاحق= [[../بيعة أهل بغداد لإبراهيم بن المهدي|بيعة أهل بغداد لإبراهيم بن المهدي]] ←
|ملاحظات=
}}
{{نثر}}
{{عنوان|ثم دخلت سنة إحدى ومائتين}}
 
فيها: راود أهل بغداد منصور بن المهدي على الخلافة فامتنع من ذلك، فراودوه على أن يكون نائبا للمأمون يدعو له في الخطبة فأجابهم إلى ذلك، وقد أخرجوا علي بن هشام نائب الحسن بن سهل من بين أظهرهم بعد أن جرت حروب كثيرة بسبب ذلك.