افتح القائمة الرئيسية
سير أعلام النبلاء للحافظ الذهبي

بشر بن منصور

بشر بن منصور

بشر بن منصور ( مدس ) الإمام المحدث الرباني القدوة أبو محمد الأزدي السليمي البصري الزاهد روى عن أيوب السختياني وشعيب بن الحبحاب وعاصم الأحول وسعيد الجريري وطبقتهم حدث عنه ابنه إسماعيل وبشر الحافي وعلي بن المديني وعبد الأعلى بن حماد وعبيد الله القواريري وعبد الرحمن بن مهدي وحدث عنه من أقرانه الفضيل بن عياض قال ابن مهدي مارأيت أحدا أقدمه عليه في الورع والرقة قال علي بن المديني مارأيت أخوف لله منه كان يصلي كل يوم خمس مئة ركعة وقال القواريري هو أفضل من رأيت من المشايخ وقال الإمام أحمد هو ثقة وزيادة قال ابن المديني حفر قبره وختم فيه القرآن وكان وروده ثلث القرآن وكان ضيغم صديقا له فتوفيا في يوم قال غسان الغلابي كنت إذا رأيت وجه بشر بن منصور ذكرت الآخرة رجل منبسط ليس بمتماوت فقيه ذكي وقال عباس النرسي ربما قبض بشر بن منصور على لحيته وقال أطلب الرياسة بعد سبعين سنة وعن بشر وقيل له أتحب أن لك مئة ألف قال لأن تندر عيناي أحب إلي من ذلك قال غسان حدثني ابن أخي بشر قال مارأيت عمي فاتته التكبيرة الأولى وأوصاني في كتبه أن أغسلها أو أدفنها قال غسان وكنت أراه إذا زاره الرجل من إخوانه قام معه حتى يأخذ بركابه وفعل بي ذلك كثيرا رواها أحمد الدورقي عنه قال علي ابن المديني مارأيت أحدا أخوف لله من بشر بن منصور كان يصلي كل يوم خمس مئة ركعة الدورقي حدثنا إبراهيم بن عبد الرحمن بن مهدي حدثني عبد الخالق أبو همام قال قال بشر بن منصور اقل من معرفة الناس فإنك لاتدري مايكون فإن كان يعني فضيحة غدا كان من يعرفك قليلا قال وحدثنا سهل بن منصور قال كان بشر يصلي فيطول ورجل وراءه ينظر ففطن له فلما انصرف قال لا يعجبك مارأيت مني فإن إبليس قد عبد الله دهرا مع الملائكة وعن بشر بن منصور قال ما جلست إلى أحد فتفرقنا إلا علمت أني لو لم أقعد معه كان خيرا لي سيار بن حاتم حدثنا بشر بن المفضل قال رأيت بشر بن منصور في المنام فقلت ما صنع الله بك قال وجدت الأمر أهون مما كنت أحمل على نفسي قلت توفي هذا الإمام رحمة الله عليه في سنة ثمانين ومئة وله نيف وسبعون سنة

عدل

وكان في عصره بشر بن منصور الحناط كوفي قليل الرواية أخذ عنه عبد الرحمن بن مهدي وأبو سعيد الأشج والحناط بمهملة ثم نون

وبشر بن المفضل البصري الحافظ

وبشر بن السري الواعظ الأفوه بصري أيضا

وبشر بن عمر الزهراني بصري حافظ بعد المئتين وبشر بن بكر التنيسي أحد الثقات

وبشر بن آدم الضرير بغدادي ثقة

ثم بشر بن شعيب محدث حمص

وبشر بن الحارث الحافي الزاهد

وبشر بن الحكم العبدي النيسابوري

وبشر بن محمد المروزي السختياني شيخ للبخاري

وبشر بن معاذ العقدي الضرير

وبشر بن هلال

وعدة

ومن رؤوس المبتدعة بشر بن غياث المريسي و بشر بن المعتمر


سير أعلام النبلاء للحافظ الذهبي
الجزء الأول | الجزء الثاني | الجزء الثالث | الجزء الرابع | الجزء الخامس | الجزء السادس | الجزء السابع | الجزء الثامن | الجزء التاسع | الجزء العاشر