عادتْ عليكَ بما ترجو وتأمله

عادتْ عليكَ بما ترجو وتأمله

عادتْ عليكَ بما ترجو وتأمله
المؤلف: الهبل



عادتْ عليكَ بما ترجو وتأمله
 
عوائد البرّ والإحسانِ والكرمِ؛
ولا برحتَ سعيد الجدّ مغتبطاً
 
تختالُ في حللِ الإقبال والنعم؛
يروونَ عنكَ من المجدِ المؤثل يا
 
فتى المكارمِ ما يروونَ عن هرم ِ