إِلْيَاسُ دُمْ وَبَدِيعَةٌ

إِلْيَاسُ دُمْ وَبَدِيعَةٌ

إِلْيَاسُ دُمْ وَبَدِيعَةٌ
المؤلف: خليل مطران



إِلْيَاسُ دُمْ وَبَدِيعَةٌ
 
مَثْلَى مُصَافَاةٍ وَبِرْ
وَاخْتَرْ أَعَزَّ بَني الْحِمَى
 
لِلْصِّهْرِ إِنْ تَخْتَرْ لِصِهْرْ
مِنْ كُلِّ كَفُوءٍ بِالْخِصَالِ
 
لِذَاتِ أَخْلاَقٍ وَطُهرْ
فَيَكُونُ حوْلَ نِظامِ شَمْ
 
سِكَ حَيْثُ دَارَ نِظَامُ زَهرْ
عُمْرٌ يُضَاعَفُ هَكَذَا
 
فِي الْخَيْرِ يَسْوَى أَلْفَ عُمْرْ
للهِ فِي حَفْلِ الزَّفَافِ
 
وَرَوْعَةِ الْيَوْمِ الأَغَرْ
أُوْدِيتُ فِي ثَوْبِ الْعَرُوسِ
 
كَأَنَّهُ لَمَحَاتُ دُرْ
بِخُيُوطِهِ الْمُتَأَلِّقَاتِ
 
تَمَاسَكَتْ قَطَرَاتُ فَجْرْ
جُلِيَتْ مَحَاسِنُهَا بِهِ
 
وَنَسِيمُهَا نفحَاتُ عِطْرْ
نِعْمَ الهُدَى لَنا بِهِ
 
فَطِنٌ كَرِيمُ الأَصْلِ حُرْ