سنن الترمذي/كتاب العلم/1

سنن الترمذي/كتاب العلم

المؤلف: الترمذي
كتاب العلم (الحديث 2645 - 2668)



باب إذا أراد الله بعبد خيرا فقهه في الدين

[2645] حدثنا علي بن حجر حدثنا إسماعيل بن جعفر حدثني عبد الله بن سعيد بن أبي هند عن أبيه عن بن عباس أن رسول الله قال من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين وفي الباب عن عمر وأبي هريرة ومعاوية هذا حديث حسن صحيح

باب فضل طلب العلم

[2646] حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو أسامة عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة قال أبو عيسى هذا حديث حسن

[2647] حدثنا نصر بن علي قال حدثنا خالد بن أبي يزيد العتكي عن أبي جعفر الرازي عن الربيع بن أنس عن أنس بن مالك قال قال رسول الله من خرج في طلب العلم كان في سبيل الله حتى يرجع قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب ورواه بعضهم فلم يرفعه

[2648] حدثنا محمد بن حميد الرازي حدثنا محمد بن المعلى حدثنا زياد بن خيثمة عن أبي داود عن عبد الله بن سخبرة عن سخبرة عن النبي قال من طلب العلم كان كفارة لما مضى قال أبو عيسى هذا حديث ضعيف الإسناد أبو داود يضعف ولا نعرف لعبد الله سخبرة كبير شيء ولا لأبيه واسم أبي داود نفيع الأعمى تكلم فيه قتادة وغير واحد من أهل العلم

باب ما جاء في كتمان العلم

[2649] حدثنا أحمد بن بديل بن قريش اليامي الكوفي حدثنا عبد الله بن نمير عن عمارة بن زاذان عن علي بن الحكم عن عطاء عن أبي هريرة قال قال رسول الله من سئل عن علم ثم كتمه ألجم يوم القيامة بلجام من نار وفي الباب عن جابر وعبد الله بن عمرو قال أبو عيسى حديث أبي هريرة حديث حسن

باب ما جاء في الاستيصاء بمن يطلب العلم

[2650] حدثنا سفيان بن وكيع حدثنا أبو داود الحفري عن سفيان عن أبي هارون العبدي قال كنا نأتي أبا سعيد فيقول مرحبا بوصية رسول الله إن رسول الله قال إن الناس لكم تبع وإن رجالا يأتونكم من أقطار الأرضين يتفقهون في الدين فإذا أتوكم فاستوصوا بهم خيرا قال أبو عيسى قال علي قال يحيى بن سعيد كان شعبة يضعف أبا هارون العبدي قال يحيى بن سعيد ما زال بن عون يروي عن أبي هارون العبدي حتى مات وأبو هارون اسمه عمارة بن جوين

[2651] حدثنا قتيبة حدثنا نوح بن قيس عن أبي هارون العبدي عن أبي سعيد الخدري عن النبي قال يأتيكم رجال من قبل المشرق يتعلمون فإذا جاءوكم فاستوصوا بهم خيرا قال فكان أبو سعيد إذا رآنا قال مرحبا بوصية رسول الله قال هذا حديث لا نعرفه إلا من حديث أبي هارون عن أبي سعيد

باب ما جاء في ذهاب العلم

[2652] حدثنا هارون بن إسحاق الهمداني حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال قال رسول الله إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من الناس ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يترك عالما أتخذ الناس رؤوسا جهالا فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا وفي الباب عن عائشة وزياد بن لبيد قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وقد روى هذا الحديث الزهري عن عروة عن عبد الله بن عمرو وعن عروة عن عائشة عن النبي مثل هذا

[2653] حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن أخبرنا عبد الله بن صالح حدثني معاوية بن صالح عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه جبير بن نفير عن أبي الدرداء قال كنا مع رسول الله فشخص ببصره إلى السماء ثم قال هذا أوان يختلس العلم من الناس حتى لا يقدروا منه على شيء فقال زياد بن لبيد الأنصاري كيف يختلس منا وقد قرأنا القرآن فوالله لنقرأنه ولنقرئنه نساءنا وأبناءنا فقال ثكلتك أمك يا زياد إن كنت لأعدك من فقهاء أهل المدينة هذه التوراة والإنجيل عند اليهود والنصارى فماذا تغني عنهم قال جبير فلقيت عبادة بن الصامت قلت ألا تسمع إلى ما يقول أخوك أبو الدرداء فأخبرته بالذي قال أبو الدرداء قال صدق أبو الدرداء إن شئت لأحدثنك بأول علم يرفع من الناس الخشوع يوشك أن تدخل مسجد جماعة فلا ترى فيه رجلا خاشعا قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب ومعاوية بن صالح ثقة عند أهل ولا نعلم أحدا تكلم فيه غير يحيى بن سعيد القطان وقد روي عن معاوية بن صالح نحو هذا وروى بعضهم هذا الحديث عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن عوف بن مالك عن النبي

باب ما جاء فيمن يطلب بعلمه الدنيا

[2654] حدثنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام العجلي البصري حدثنا أمية بن خالد حدثنا إسحاق بن يحيى بن طلحة حدثني بن كعب بن مالك عن أبيه قال سمعت رسول الله يقول من طلب العلم ليجاري به العلماء أو ليماري به السفهاء أو يصرف به وجوه الناس إليه أدخله الله النار قال أبو عيسى هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه وإسحاق بن يحيى بن ليس بذاك القوي عندهم تكلم فيه من قبل حفظه

[2655] حدثنا علي بن نصر بن علي حدثنا محمد بن عباد الهناء حدثنا علي بن المبارك عن أيوب السختياني عن خالد بن دريك عن بن عمر عن النبي قال من تعلم علما لغير الله أو أراد به غير الله فليتبوأ مقعده من النار وفي الباب عن جابر قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب لا نعرفه من حديث أيوب إلا من هذا الوجه

باب ما جاء في الحث على تبليغ السماع

[2656] حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو داود أخبرنا شعبة أخبرنا عمر بن سليمان من ولد عمر بن الخطاب قال سمعت عبد الرحمن بن أبان بن عثمان يحدث عن أبيه قال خرج زيد بن ثابت من عند مروان نصف النهار قلنا بما بعث إليه في هذه الساعة إلا لشيء سأله عنه فسألناه فقال نعم سألنا عن أشياء سمعناها من رسول الله سمعت رسول الله يقول نضر الله أمرأ سمع منا حديثا فحفظه حتى يبلغه غيره فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه ورب حامل فقه ليس بفقيه وفي الباب عن عبد الله بن مسعود ومعاذ بن جبل وجبير بن مطعم وأبي الدرداء وأنس قال أبو عيسى حديث زيد بن ثابت حديث حسن

[2657] حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو داود أنبأنا شعبة عن سماك بن حرب قال سمعت عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود يحدث عن أبيه قال قال سمعت النبي يقول نضر الله امرأ سمع منا شيئا فبلغه كما سمع فرب مبلغ أوعى من سامع قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وقد رواه عبد الملك بن عمير عن عبد الرحمن عبد الله

[2658] حدثنا بن أبي عمر حدثنا سفيان عن عبد الملك بن عمير عن عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود يحدث عن أبيه عن النبي قال نضر الله امرأ سمع مقالتي فوعاها وحفظها وبلغها فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه ثلاث لا يغل عليهن قلب مسلم إخلاص العمل لله ومناصحة أئمة المسلمين ولزوم جماعتهم فإن الدعوة تحيط من ورائهم

باب ما جاء في تعظيم الكذب على رسول الله

[2659] حدثنا أبو هشام الرفاعي حدثنا أبو بكر بن عياش حدثنا عاصم عن زر عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار

[2660] حدثنا إسماعيل بن موسى الفزاري بن بنت السدي حدثنا شريك بن عبد الله عن منصور بن المعتمر عن ربعي بن خراش عن علي بن أبي طالب قال قال رسول الله لا تكذبوا علي فإنه من كذب علي يلج في النار وفي الباب عن أبي بكر وعمر وعثمان والزبير وسعيد بن زيد وعبد الله بن عمرو وأنس وجابر وابن عباس وأبي سعيد وعمرو بن عبسة وعقبة بن عامر ومعاوية وبريدة وأبي موسى الغافقي وأبي أمامة وعبد الله بن عمرو والمقنع وأوس الثقفي قال أبو عيسى حديث علي حديث حسن صحيح قال عبد الرحمن بن مهدي منصور بن المعتمر أثبت أهل الكوفة وقال وكيع لم يكذب ربعي بن خراش في الإسلام كذبة

[2661] حدثنا قتيبة حدثنا الليث بن سعد عن بن شهاب عن أنس بن مالك قال قال رسول الله من كذب علي حسبت أنه قال متعمدا فليتبوأ بيته من النار قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح غريب من هذا الوجه من حديث الزهري عن أنس وقد روي هذا الحديث من غير وجه عن أنس

باب ما جاء فيمن روى حديثا وهو يرى أنه كذب

[2662] حدثنا محمد بن بشار حدثنا عبد الرحمن بن مهدي حدثنا سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن ميمون بن أبي شبيب عن المغيرة بن شعبة عن النبي قال من حدث عني حديثا وهو يرى أنه كذب فهو واحد الكاذبين وفي الباب عن علي بن أبي طالب وسمرة قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وروى شعبة عن الحكم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن سمرة عن النبي هذا الحديث وروى الأعمش وابن أبي ليلى عن الحكم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن علي عن النبي وكأن حديث عبد الرحمن بن أبي ليلى عن سمرة عند أهل الحديث أصح قال سألت أبا محمد عبد الله بن عبد الرحمن عن حديث النبي من حدث عني حديثا وهو يرى أنه كذب فهو أحد الكاذبين قلت له من روى حديثا وهو يعلم أن إسناده خطأ أيخاف أن يكون قد دخل في حديث النبي أو إذا روى الناس حديثا مرسلا فأسنده بعضهم أو قلب إسناده يكون قد دخل في هذا الحديث فقال لا إنما معنى هذا الحديث إذا روى الرجل حديثا ولا يعرف لذلك الحديث عن النبي أصل فحدث به فأخاف أن يكون قد دخل في هذا الحديث

باب ما نهي عنه أن يقال عند حديث النبي

[2663] حدثنا قتيبة حدثنا سفيان بن عيينة عن محمد بن المنكدر وسالم أبي النضر عن عبيد الله بن أبي رافع عن أبي رافع وغيره رفعه قال لا ألفين أحدكم متكئا على أريكته يأتيه أمر مما أمرت به أو نهيت عنه فيقول لا أدري ما وجدنا في كتاب الله أتبعناه قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وروى بعضهم عن سفيان عن بن المنكدر عن النبي مرسلا وسالم أبي النضر عن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه عن النبي وكان بن عيينة إذا روى هذا الحديث على الانفراد بين حديث محمد بن المنكدر من حديث سالم أبي النضر وإذا جمعهما روى هكذا وأبو رافع مولى النبي أسمه أسلم

[2664] حدثنا محمد بن بشار حدثنا عبد الرحمن بن مهدي حدثنا معاوية بن صالح عن الحسن بن جابر اللخمي عن المقدام بن معد يكرب قال قال رسول الله ألا هل عسى رجل يبلغه الحديث عني وهو متكئ على أريكته فيقول بيننا وبينكم كتاب الله فما وجدنا فيه حلالا استحللناه وما وجدنا فيه حراما حرمناه وإن ما حرم رسول الله كما حرم الله قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه

باب ما جاء في كراهية كتابة العلم

[2665] حدثنا سفيان بن وكيع حدثنا سفيان بن عيينة عن زيد بن أسلم عن أبيه عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري قال استأذنا النبي في الكتابة فلم يأذن لنا قال أبو عيسى وقد روي هذا الحديث من غير هذا الوجه أيضا عن زيد بن أسلم رواه همام عن زيد بن أسلم

باب ما جاء في الرخصة فيه

[2666] حدثنا قتيبة حدثنا الليث عن الخليل بن مرة عن يحيى بن أبي صالح عن أبي هريرة قال كان رجل من الأنصار يجلس إلى النبي فيسمع من النبي الحديث فيعجبه ولا يحفظه فشكا ذلك إلى النبي فقال يا رسول الله إني أسمع منك الحديث فيعجبني ولا أحفظه فقال رسول الله استعن بيمينك وأومأ بيده للخط وفي الباب عن عبد الله بن عمرو قال أبو عيسى هذا حديث إسناده ليس بذلك القائم وسمعت محمد بن إسماعيل يقول الخليل بن مرة منكر الحديث

[2667] حدثنا يحيى بن موسى ومحمود بن غيلان قالا حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة أن النبي خطب فذكر القصة في الحديث قال أبو شاه اكتبوا لي يا رسول الله فقال رسول الله اكتبوا لأبي شاه وفي الحديث قصة قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وقد روى شيبان عن يحيى بن أبي كثير مثل هذا

[2668] حدثنا قتيبة حدثنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن وهب بن منبه عن أخيه وهو همام بن منبه قال سمعت أبا هريرة يقول ليس أحد من أصحاب رسول الله أكثر حديثا عن رسول الله مني إلا عبد الله بن عمرو فإنه كان يكتب وكنت لا أكتب قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح ووهب بن منبه عن أخيه هو همام بن منبه