افتح القائمة الرئيسية

سير أعلام النبلاء/الأصم

سير أعلام النبلاء للحافظ الذهبي

الأصم

الأصم

الأصم شيخ المعتزلة أبو بكر الأصم كان ثمامة بن أشرس يتغالى فيه ويطنب في وصفه وكان دينا وقورا صبورا على الفقر منقبضنا عن الدولة إلا أنه كان فيه ميل عن الإمام علي مات سنة إحدى ومئتين وله تفسير وكتاب خلق القرآن وكتاب الحجة والرسل وكتاب الحركات والرد على الملحدة والرد على المجوس والأسماء الحسنى وافتراق الأمة وأشياء عدة وكان يكون بالعراق


سير أعلام النبلاء للحافظ الذهبي
الجزء الأول | الجزء الثاني | الجزء الثالث | الجزء الرابع | الجزء الخامس | الجزء السادس | الجزء السابع | الجزء الثامن | الجزء التاسع | الجزء العاشر